Statement Of The Tribes In Solidarity With Bani Walid



بيان القبائل الليبية الشريفة بالمنطقة الجنوبية المتمثلة في قبيلة ( ورفلة- التبو – الطوارق – الربايع – المقارحة – أولاد امحمد – القذاذفة – المشاشية – أولاد سليمان – المحاميد – الحساونة ) في الوقت الذي تقصف مدينة بني وليد بالصواريخ والأسلحة المحرمة دولياً على مرأى ومسمع من الدولة الليبية من قبل المليشيات المسلحة الخارجة عن القانون تم تشريع إقتحام بني وليد عبر قرار ظالم صادر من المؤتمر الوطني وتحت أنظار المجتمع الدولي وجميع المؤسسات الحقوقية وإعلام
مزور للحقيقة وفتاوي تدعوا للفتنة والقتال .. إن قبيلة ورفلة الآن تباد من قبل هذه العصابات الأمر الذي يتطلب تحركاً سريعاً وفعالاً لردع هؤلاء الغزاة المارقين وهذا دوراً دينياً وأخلاقياً مطلوب من القبائل الشريفة التي لا ترضى بالظلم. اننا لن نتخلى عن أهلنا في بني وليد وإن هذه المعركة هي معركة كل الليبين الوطنيين الشرفاء الذين يرفضون تغول منطقة ضد باقي مناطق ليبيا… عليـــــــه نؤكد على التالي.. 1-
التأكيد على ماجاء في وثيقة برقة. 2-
الوقف الفوري للأعمال العسكرية من قبل المليشيات
المسلحة الخارجة عن القانون ضد مدينة بني وليد. 3-
نؤكد أننا جميعاً مع الشرعية وعبر أجهزتها الرسمية المتمثلة في الشرطة والجيش الوطني وتفعيل النيابات والمحاكم…. إلغاء القرار الظالم الجائر الذي يشرع للفتنة والقتال. وإننا نؤكد في حالة عدم إمتثال الدولة لما جاء في هذا البيان فإن أبناء هذه القبائل سيزحفون بالألف للإنضمام لأهلنا في بني وليد والقتال معهم جنبا إلى جنب ضد الغزاة البغاة المعتدين إمتثالاً لقوله تعالى بسم الله الرحمن الرحيم ( وان طافئتان من المؤمنين اقتتلوا فأصلحوا بينهما فان بغت احداهما على الأخرى فقاتلوا التي تبغي حتى تفئ إلى أمر الله ) صدق الله العظيم…كما اننا نؤكد ان لدينا الكثير من الخيارات الرادعة واننا نمهل الدولة حتى الساعة الثانية عشر ظهراً يوم الجمعة الموافق 2012.10.19 وسوف نلجأ إلى هذه الخيارات إذا تطلب الأمر

Source

Advertisements