Statement On Militias And Armed Gangs

بيان الحركة الوطنية الشعبية الليبية بشأن قيام العصابات المسلحة بتجنيد الشباب الليبي كمرتزقة للإعتداء علي الشعب السوري
بإسم الله الرحمن الرحيم
تتابع الحركة الوطنية الشعبية الليبية بقلق بالغ قيام العصابات الاجرامية المسيطرة على ليبيا بتجنيد الشباب الليبى كمرتزقة ودفعهم لقتال الشعب السورى الآمن خدمة لأجندة دولية واقليمية ..والحركة اذ تستنكر دلك بقوة تعلن الى جماهير الشعب الليبى والأمة العربية واحرار العالم الأتى :
اولا: ان العصابات الإجرامية فى ليبيا لا تتورع بعد ان ألحقت الخ
راب بليبيا بتدمير امكاناتها المادية المدنية والعسكرية تتجه للمساهمة في في تدمير امكانات الامة العربية بما يخدم التفوق العسكرى الصهيونى, و يساهم في اخضاع المنطقة لهيمنة الدول الأستعمارية ,فإن الحركة الوطنية الشعبية الليبية تنبه القوى الوطنية فى ليبيا والوطن العربى الى اهمية فضح ذلك الدور المشبوه ومقاومته,و من المعلوم أن اغلب العمليات الإرهابية فى سوريا التى راح ضحيتها الاف الابرياء كانت من تخطيط وتنفيد اولئك الذين يعملون كمرتزقة لمصلحة اطراف إقليمية ودولبة , وإن الحركة الوطنية الشعبية الليبية تؤكد براءة الشعب الليبى من ذلك وتحمل شخوص ورموز السلطة الحاكمة فى ليبيا المسؤلية عن تلك الجرائم التى تقع بكل المقيايس فى دائرة الاعمال الارهابية وجرائم الحرب
ثانيا : ان العصابات المسلحة التى لم تعر اى اهتمام لأرواح الليبين فزهقت مئات الآلاف منها للوصول الى السلطة بدعم من حلف الناتو ولا زالت تمارس القتل على الهوية وتعتمد التصفية الجسدية اسلوبا للتعامل مع معارضيها كما اعلنه رسميا وزير داخليتها امام ما يسمى المؤتمر الوطنى ومنحه المفتى المزور الشرعية الدينية ,تلك العصابات تزج اليوم بمئات الاطفال والمراهقين وتمارس بشأنهم عمليات غسيل مخ ممنهج الامر الدى يعد جريمة ضد الانسانية ,وتطالب الحركة الوطنية الشعبية الليبية المجتمع الدولى ومؤسساته القانونية والسياسية والانسانية الى ضرورة تحمل مسؤلياتها الأخلاقية تجاه دلك.
ثالثا: تقوم العصابات المسلحة بعمليات سرقة وتبذير لمدخرات الشعب الليبى ,خاصة الاموال التى كانت تجنب لمصلحة الأجيال القادمة والمحافظ, الاستثمارية ,كما تقوم بصرف اموال طائلة لزعزعة استقرار المنطقة خاصة سوريا والجزائر ومنطقة الساحل والصحراء والمنطقة الافريقية عموما. والحركة الوطنية الشعبية الليبية تحمل المجتمع الدولى وهيئات الامم المتحدة كامل المسؤلية على ذلك وتعتبرها عمليات نصب وسرقة برعاية دولية.
رابعا: تقدم الحركة اعتذارها الى الشعب السورى الشقيق وتعلن تعاطفها معه وتتمنى من الله ان يتجاوز المؤامرة التى تنفذ ضده , وتحمل قيادات العصابات الإرهابية المسلحة التى تسيطر على ليبيا كامل المسؤلية القانونية على الأذى الدى لحق بالشعب السورى.
والحركة الوطنية الشعبية الليبية اذ تضع العالم فى حقيقة هذه الجريمة فى حق الشباب الليبى وحق الشعب السورى تطالب الدول الافريقية والتقدمية بضرورة دعوة مجلس الامن لتحمل مسؤلياته بالخصوص وملاحقة المجرمين وإحالتهم الى محكمة الجنايات الدولية لنيل جزاءهم الرادع.

الحركة الوطنية الشعبية الليبية

Advertisements