Communiqué 8 From The Libyan Popular National Movement

Khuwaildi Hamidi is a respected elder, long time member of Libya’s Revolutionary Council of twelve and one of Muammar Gaddafi’s closest confidantes. He was the key target of the infamous NATO Sorman massacre.

Saif has been a political prisoner since the end of October, 2011. He is being subjected to torture and inhumane treatment, denied access to family, friends and legal counsel of his choosing. The only just and legitimate response is his immediate release.

Please continue to expose the heinous crimes being committed against the Libyan people, all political prisoners and Saif Al Islam.

Urgent Action: Viva Libya Saif Al Islam Gaddafi File And Appeal

Alexandra Valiente
Editor of Libya 360° and Viva Libya!


The Secretary-General of the Libyan People’s National Movement, Khuwaildi Hamidi


Captive Mujahid Dr. Saif Al-Islam Muammar Gaddafi, Deputy Secretary-General of the Libyan People’s National Movement

بيان الحركة الوطنية الليبية الشعبية رقم ( 8 )بشأن تسمية القيادة العليا للحركة

بسم الله الرحمن الرحيم
(أذن للذين يُقاتلون بأنهم ظُلموا وإن الله على نصرهم لقدير) صدق الله العظيم
إيمانًا بمشروعية الجهاد في سبيل الله تعالى، دفاعًا عن الدين، والوطن، والنفس، والعرض، والمال.
واستشعارًا لخطورة الظروف العصيبة التي مرّت، وتمر بها بلادنا ليبيا، وما تعرّض له شعبنا الليبي، من مؤامرة حيكت خيوطها في الظلام، مزقت النسيج الاجتماعي لقبائلنا العريقة، وراح ضحيتها عشرات الآلاف من الشهداء، والمفقودين، والجرحى، والمعوقين، والمهجرين، والزج بأعداد غفيرة في السجون والمعتقلات الميليشياوية، يئنّون تحت وطأة التعذيب، ناهيك عن ضياع سيادة الدولة، ونهب ثرواتها، ومقدراتها، وسرقة أموال الناس وممتلكاتهم.
وإدراكًا بأن الماضي لا يعود، وأن عجلة الزمن تدور إلى الأمام، وأن بلادنا على مفترق طرق، وتمر بمنعطف خطير، ولحظة حرجة في تاريخها، مما يستدعي العمل الجاد لرأب الصدع، وتضميد الجراح، ولم شمل جميع الليبيين، ليقرروا مصيرهم بإرادتهم الحرة، وقناعتهم الكاملة.
وتأسيسًا على البيانات الصادرة عن الحركة: الأول، والثاني، والثالث، والرابع، والمتضمنة حث الشعب الليبي على الإسهام في استرجاع بلاده.
وحيث إنه لا سبيل لتحقيق ذلك إلا بالنضال السلمي، والكفاح المسلح إن اقتضت الضرورة ذلك.
وانطلاقا من المسؤولية الوطنية، والرغبة الصادقة في العودة بليبيا إلى الأمن والأمان، واستئناف عجلة التنمية، ورفع الظلم، والقمع، والإقصاء، ورد الاعتبار للشعب الليبي، واستعادة سيادة الدولة الليبية وهيبتها، واستجابة لمطالب الليبيين الذي صاروا أكثر وعياً وإدراكاً لحقيقة ما جرى، وتفهموا ما رمت إليه الأجندات الداخلية والخارجية المدمِّرة، وبعد أن أزيحت الغشاوة رغم ثمنها الباهظ، وصار لا بد من تحقيق ما تقدم.
وتقديرًا لظروف المرحلة وصعوبتها، وما يتطلبه العمل خلالها.
فقد قررت الحركة الوطنية الشعبية الليبية ما يلي:
أولاً: تشكل القيادة العليا للحركة الوطنية الشعبية الليبية، وفق الهيئة التالية:
أ/ القيادة:
1- الفريق الخويلدي الحميدي الأمين العام للحركة الوطنية الشعبية الليبية
2- د. سيف الإسلام معمر القذافي نائب الأمين العام
ب/ الهيئة التنفيذية:
1- الفريق علي سليمان كنه أمين الهيئة التنفيذية للحركة
ج/ اللجان التخصصية:
1- الشؤون الإنسانية والمهجّرين
2- الشؤون الخارجية والعلاقات الدولية
3- الشؤون الإعلامية والناطق الرسمي سيظهر في مؤتمر صحفي عبر وسائل الإعلام قريبًا.
د/ الأمانة العامة:
تتكون الأمانة العامة للحركة الوطنية الشعبية الليبية من كل من:

على أن لا يتم الإفصاح عن أسماء أعضاء الأمانة العامة لضرورة ومتطلبات المرحلة، وخاصة الناحية الأمنية.

هـ/ المجلس الاستشاري
ويتكون من الأمانة العامة لملتقى القبائل الليبية، علاوة على عدد (60) شخصية وطنية من ذوي الكفاءة والاختصاص، موزعة جغرافيًا بما يشمل كافة المدن، والقرى الليبية، وهو بمثابة برلمان الحركة، حيث يحدد ملامح السياسة العامة للحركة، وأطرها التنظيمية، ويرسم ملامح الدولة الليبية في المرحلة السابقة على وضع الدستور الدائم، الذي من خلاله يحدد نظام الحكم، وشكل ومنهج الدولة.
ثانيًا: تتولى القيادة العليا للحركة الوطنية الشعبية الليبية، والمشار إليها في البند أولاً (أ، ب، ج، د، هـ) المهام التالية:
– هي الممثل الشرعي والوحيد للشعب الليبي في الداخل والخارج إلى حين تطهير العاصمة الليبية طرابلس.
– يتولى الأمين العام للحركة مهمة الإشراف التام على كافة مكونات الحركة، وإبداء التوجيهات اللازمة لحسن سير عمل جميع فصائل الحركة.
– تقوم القيادة العليا للحركة بحشد الدعم الداخلي، والخارجي، وتنسيق عمل فصائل الحركة، المدنية والعسكرية.
– حث كافة دول العالم للوقوف مع الشعب الليبي، والحركة الوطنية الشعبية الليبية، والاعتراف بها، ودعمها ماديًا ومعنويًا إلى حين تحقيق النصر بعون الله، وتطهير كامل الأرض الليبية.
– التواصل مع دول الجوار الليبي بشأن مساعدة ليبيا في تأمين حدودها، وتحقيق الأمن القومي الليبي.
– ضبط وإدارة الموارد المالية للحركة، وتحديد أوجه الصرف، ومتابعة الإجراءات المالية بالخصوص.
– التواصل مع جميع القبائل الليبية للانخراط في الحركة، والالتحاق بها، والعمل على المصالحات الاجتماعية بين القبائل المتنازعة، وكل ما من شأنه إصلاح، وتقوية النسيج الاجتماعي المجتمعي الليبي.
– الإشراف على إيواء المهجّرين، وحل مشاكلهم، وتوفير سبل الدعم لهم، والعمل على إعادتهم لموطنهم.
– تحديد نوعية الخطاب الإعلامي، والتحدث باسم الحركة، وإيصال صوتها للعالم.
– إبداء الرأي فيما يتعلق باختيار الحكومة الليبية.
ثالثًا: للقيادة العليا للحركة تشكيل لجان فرعية، أو اختيار أشخاص لتمثيلها داخل ليبيا، وفي كافة المدن والقرى والأرياف، إذا رأت ضرورة لذلك، واتخاذ من يمثلها في الخارج.
ولها الاستعانة بمن ترى ضرورة الاستعانة به لتنفيذ المهام المنوطة بها.
رابعًا: يتم حل القيادة العليا، والأمانة العامة للحركة بمجرد الإعلان عن تشكيل حكومة مؤقتة تتولى تسيير أجهزة ومرافق الدولة، إلى حين وضع دستور دائم للبلاد، يُجمع عليه جميع الليبيين بإرادتهم الحرة.
والله ولي التوفيق
ليبيا للجميع، وبالجميع، ومن أجل الجميع

الحركة الوطنية الشعبية الليبية

The current translation is provided exclusively for Libya 360° by Meena Sovjani.

Founding Declaration Of The Libyan Popular National Movement

Statement of the National Movement People’s Libyan No. (8) on the nomination of the senior leadership of the movement

In the name of God the Merciful,

(Warning to those who do wrong. God gives the power and victory to the righteous. Such is the great truth of God.)

We believe in the legitimacy of jihad for the sake of God, in defense of religion, the nation, and self-preservation.

Aware of,

-the seriousness of the difficult circumstances, both past and those currently experienced by our country, Libya, and our people,
-of a plot hatched and woven in darkness that has torn apart the social fabric of our ancient tribes and claimed the lives of tens of thousands of martyrs,
-the missing,
-the wounded,
-the disabled,
-the displaced,
-and large numbers of our people in prisons and militia jails, groaning under the weight of torture,
-the loss of state sovereignty,
-plunder of our wealth,
-our sovereign capabilities,
-the theft of people’s money and property.

Recognizing that,

– the past is no longer, and that the wheel of time revolves forward,
– that our country is at a crossroads, and at a critical juncture, and a critical moment in its history,
– the necessity of hard work to heal, healing that includes all the Libyans,
– the necessity of all Libyans to decide their fate of their own free will based on their beliefs in their entirety.

Based on data issued by the Movement: I, II, III, and IV, which included urging the Libyan people to contribute to the recovery of our country, we see no way forward except through peaceful means, although we are prepared to engage in armed struggle if necessary.

On the basis of national responsibility,

– we sincerely desire to return Libya to a state of safety and security,
– resume and accelerate development,
– end injustice, oppression, exclusion,
– offer the opportunity for rehabilitation to the Libyan people,
– restore the rule of the Libyan state and its prestige,
– in response to the demands of Libyans who have become more aware and sensitive to the reality of what has happened, and understand that due to the external, destructive agendas arrayed against the nation, the urgent necessity of acheiving the above.

In recognition of the difficult circumstances of the stage, and the requisite work through it, I have decided to organize the Libyan People’s National Movement as follows:

First, form the senior leadership of the Libyan People’s National Movement according to the following:

A / command:

1- Khuwaildi Hamidi Secretary-General of the Libyan People’s National Movement
2- Saif al-Islam Muammar al-Gaddafi, Deputy Secretary-General

B / executive body:

1- General ‘Ali Suleiman, the Executive Secretary of the Commission of the movement

C / specialized committees:

1- Displacement and Humanitarian Affairs
2- Foreign Affairs and International Relations
3- Media Affairs spokesman and will appear at the news conference through the media soon.

D / Secretariat:

The Secretariat consists of the Libyan People’s National Movement:

We will not disclose the names of the members of the Secretariat due to security requirements at this present stage.

E / Advisory Board

It consists of the Secretariat of the Forum of Libyan tribes as well as a 60 national figures who are competent leaders in this jurisdiction, geographically dispersed, representing all cities and villages in Libya, which also serve as the Parliament which identifies and articulates the general policies of the movement, its regulatory framework, and defines a Libyan state in order to develop a permanent constitution which will determine the form of government that shall constitute that state.

Second: The High Command of the People’s Libyan National Movement, referred to in item I (a, b, c, d, e) has the following tasks:

– Is the sole and legitimate representative of the Libyan people at home and abroad while cleansing the Libyan capital Tripoli.
– The Secretary-General of the movement is to complete the task of supervising all components of the movement and give necessary instructions for the proper functioning of all factions of the movement.
– The top leadership of the movement is to mobilize domestic and external support, and coordinate the work of the civil and military factions of the movement.
– Urge all countries in the world to stand with the people of Libya and Libyan People’s National Movement, recognize the LPNM’s legitimacy and support the LPNM financially and morally until victory is achieved with the help of God, to cleanse the entire Libyan nation.
– Communicate with Libya’s neighboring countries, soliciting their support in securing its borders, in order to establish the national security of Libya.
– Control and management of financial resources of the movement, and the identification of exchange, and follow-up of financial procedures in particular.
– Communicate with all the Libyan tribes to engage in the movement, to attend to and work on social reconciliation between warring tribes, and any form of reform that will strengthen the social fabric of the community in Libya.
– Supervision of the shelter the displaced, solve their problems, provide ways to support them and work to return to their homeland.
– Determine the quality of media discourse and speak on behalf of the movement, and the delivery of her voice to the world.
– To express an opinion regarding the choice of the Libyan government.

Third, the senior leadership of the movement is to form sub-committees, or choose people to represent them in Libya, in all cities, villages and rural areas, and if it deems it necessary, take its representatives abroad and to implement the tasks assigned to them.

Fourth, the senior leadership and the Secretariat of the movement are resolved that as soon as the announcement of the formation of an interim government is made, we shall conduct all necessary functions and duties of the State, until a permanent constitution is created for the country that brings together all Libyans by their own free will.

God is the Source of our strength.

Libya for all, and everyone,

Libyan People’s National Movement

© Copyright 2012 by Libya 360° and Viva Libya!. Republication is strictly forbidden. Only a live link to the original may be posted.

Advertisements